cron
image
لم تنته بعد قصة أول قرار رئاسي صدر بعد تسلم إدارة دونالد ترامب مفاتيح البيت الأبيض الأمريكي.  يحكي ستيفن كولبير صاحب البرنامج السياسي الساخر The Colbert Report  أن ترامب تسلم القرار مكتوبا من مساعديه لقراءته مباشرة بالتلفزيون الأمريكي على الشعب، تلعثم قليلا وألقى كلاما باردا "كأنه يتهجى القراءة مثل طفل في الابتدائي" ... تساءل
image
بين الفينة والأخرى يقام معرض للكتاب هنا أو هناك، وتوقيعات لكتاب ومبدعين لا تسفر إلا عن مردودية هزيلة، ويظل  النقاش حول قضايا الكتاب والمقروئية والتلقي ومشاكل التوزيع والنشر وحقوق المؤلفين نقاشا قائما، لكن الملاحظ في الغالب أن الكثيرين لا ينتبهون إلى أن معضلة الكتاب ورواجه وبيعه ضاربة بجذورها في قطاع آخر قلما يلتفت
image
    بعد معاناة مع المرض، يرحل المناضل والمثقف الملتزم المغربي صاحب مجلة "وجهة نظر" الدكتور حسني عبد اللطيف.   يرحل الرجال، وعند الرحيل يفتح الملف الاستثنائي لهم، من خلالنا نحن، نحن بسطاء الناس، نحن عامة الشعب، يفتحون الأبواب لمشاعرنا، وأحزاننا عليهم، حيث الإحساس بالخسارة.. هي أحاسيس، حجمها يتجاوز حدود أحاسيسنا.. هي الحياة، مجيء
image
لم تكن الانتخابات الرئاسية الأمريكية للثامن من نوفمبر\تشرين الثاني 2016، التي أدت نتائجها إلى صعود الرئيس الجمهوري الخامس والأربعين دونالد ترامب إلى سدة الحكم كسابقاتها. فالنتائج الغير متوقعة في نظر الكثيرين بالنظر لحجم الشعارات الشعبوية والمثيرة للجدل التي تخللت الحملة الانتخابية كانت بوقع الصدمة بالنسبة للكثيرين،الشيء الذي حدا بالآلاف من الأمريكيين إلى
image
ونحن في زمن التّغالب، عصر ما بعد الحداثة، بالمعنى الفلسفي المادي، عصر لا ينفك منه إنسان من همّ التشنج اليومي، الغير المُسعف، إطلاقا، لكي يُفكر في إنسانيته، بل أصبح همُّه، كما خُطط له مُسبقا، أرادُوه، آلة، وسيلة إنتاج، أو رقما في لائحة، للضغط بها، هنا، أو للمساومة بها وعليها هناك... !! تأمل عزيزي
image
قبل هذا التاريخ بحوالي 3 سنوات ونيف، وتحديدا في 16 غشت 2013 نشرنا مقالا بجريدة القدس العربي اللندنية تحث عنوان "الاشتراكي الموحد في حقل البلاء دفاعا عن الولاء"، وكان المقال تضامنا في حينه مع المضايقات التي تعرضت لها السيدة نبيلة منيب الأمينة العامة لحزب "الاشتراكي الموحد" (حزب يساري معارض)، ولا سيما الانتقادات
image
فتح ياقة قميصه الأبيض، بعد نزعه للربطة الحمراء التي كانت ملفوفة حول عنقه طوال النهار. الساعة تشير الى الثامنة مساء. هدوء تام في مكتبه، الذي يتوسط غابة أعلى الهضبة المطلة على وادي العاصمة. وحده صوت لوحة مفاتيح حاسوب مدير ديوانه وحفيف أغصان الشجر التي تحيط بالمكان عند اللقاء بالريح الباردة التي تحمل
image
   إن الترقيعَ لَأَوْهَى مِنْ بَيْتِ العَنْكَبُوت..؟   احتجاجاتُ منطقة الحسيمة -ولربما غيرها أيضاً- وهي تتكررُ وتَتَنامى وتَتَرَمزُ (مِنَ الرمزِ/ الرمزية) تَحَتَ أضواءِ الإعلام خصوصاً الخارجي، يَصِح (مِنَ الصحيحِ والصحةِ) النظرُ إليها مِنْ زاويةِ أنها "ناقوسُ انزعاجٍ ودعوةٌ للجِديةِ والجِد"...  ولا يحتاجُ المَرْءُ، هُنَا والآنَ، تَقَمَصَ دَوْرِ المُحامي لِتَأْكِيدِ فَرَضِيةَ تَفاقُمِ شعورِ أجيالِنا الشابةِ بالنقْمَةِ
image
أبت منطقة الريف إلا أن تستحضر ذكرى بطلها التاريخي الأمير عبد الكريم الخطابي رحمه الله، فرغم حزنها وانتفاضتها الأخيرة على الأسلوب الذي تُعامل به هذه المنطقة، ورغم انشغالها بالحراك الذي ما زال قائما جراء السياسة القمعية التي يتعرض لها أبناء الريف عموما، حيث لا زال شبح ما تعرض له الشهيد محسن فكري
image
انطلقت يوم الخميس 9 فبراير 2017 الدورة السابعة والستون لمهرجان برلين الدولي للسينما المعروف ببيرليناري (Berlinale). للعِلم، فهذا المهرجان الذي ينعقد كل سنة بالعاصمة الألمانية هو أكبر موعد سينمائي في القارة العجوز. وهذا العام، كالعادة، سيعرض 24 إنتاجا سينمائيا دوليا بما فيها 22 عرضا أولا و18 من الأفلام المتنافسة على الجائزة الرسمية،
back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 1211 | عرض: 21 - 30

أول الكلام