cron
image
عندما يتأمل المرء في الحياة يجد أنها سؤال، وأن قيمته كإنسان تكمن في  طرح الأسئلة، وأن خصوصيته كذات مفكرة تتمثل في قدرته على طرح الأسئلة، وهو ما يجعل منه كائنا متسائلا.  ويفضي التأمل في  ثقافتنا العربية الإسلامية السائدة إلى استخلاص أن ورطتها الكبرى تتجسد في عجزها عن طرح الأسئلة، لأنها  تقوم على الأجوبة المطلقة،
image
بداية سنة 1967، كان المغرب على موعد مع التمهيد لتحول تاريخي جديد، ببروز كتاب مؤثر كبير هو كتاب "معالم في الطريق" للشهيد سيد قطب، الكتاب الذي طبعه وروجه بالمغرب والعالم، الزعيم الوطني الراحل، علال الفاسي. وقبل ذلك، وبانصرام شهور يوليوز، غشت، شتنبر 2016، يكون قد مر على وضع اللبنة الأولى لمشروع الحركة الإسلامية
image
قبل أن تقرأ ما يلي من سطور توقف عزيزي القارئ لماما يسيرا ثم حاول التفكير في ما قد يحصل لو لم تكن لدينا حكومة ولا برلمان.. أظن أن الذين اجتازوا الاختبار بنجاح ستتكون لهم فكرة أو ربما أفكار قد تغني كثيرا منهم عن تتبع ما سنقدم عليه في هذه السطور القادمة. وأنا آسف
image
في شتنبر 2012، وبمناسبة انتخابه أمينا عاما جديدا لحزب الإستقلال، توصل حميد شباط برسالة ملكية وصفته ب" المناضل والقيادي الملتزم والمثابر والمؤمن بنضال القرب". حينها رأى المراقبون في وصول شباط إلى موقع القيادة في حزب " آل الفاسي" بداية لمرحلة جديدة في تاريخ هذا الحزب الذي حافظ باستمرار على قوة إنتخابية معتبرة،
image
يعتبر العمل النقابي  إحدى الواجهات المهمة للنضال المجتمعي في سبيل تحرير القوى العاملة من كل أشكال الحيف والظلم والاستغلال، إضافة إلى أنه يعد من أهم عوامل بناء القوة المجتمعية البانية لدولة العدل الاجتماعي والاقتصادي والسياسي، وتكون النقابة إذ ذاك مؤسسة مجتمعية ضامنة للتوازن والسلم الاجتماعي والاقتصادي من موقع الاقتراح والبناء من جهة،
image
تعتمد التنظيمات الإرهابية آليات متعددة للتسلل إلى قلب المجتمع واصطياد متطرفين مفترضين، فالإرهاب اليوم تحول إلى صناعة تعتمد أحدث الأساليب والنظريات في مجال التواصل والتأطير والاستقطاب والتجنيد، بهدف التأثير على العقول وتجنيد الضحايا لتحويلهم إلى إرهابيين يعيشون من أجل القتل باسم الدين والسبي باسم الشرع. معظم التحليلات الاجتماعية والنفسية للإرهابيين والإرهاب، حاولت معالجة
image
الحياة مجموعة من الفترات واللقاءات الصغيرة، أولها مع الذات عندما نريد أن نلعب دور المثقف الذي يحاور ذاته ومساءلتها من حين لآخر، وهو نوع من التنشيط العاطفي يحتاجه المرء في لحظة من اللحظات التي تجتاحه الظلمة في غرفته المنعزلة، واللقاء الثاني يكون مع الآخرين، الأكسجين الحقيقي الذي يجعلنا نعيش أكثر، ونتعلم أكثر،
image
تجاوز المغرب مائة يوم في انتظار تشكيل الحكومة، بعد التعيين الملكي لرئيسها، المكلف بتشكيلها، على أساس نتائج اقتراع السابع من أكتوبر الماضي، وهي انتظارية قاتلة بكل المقاييس، لأن البلاد بلا حكومة شرعية، شرعية المرجعية الانتخابية، هي بمثابة جسد بلا قلب. فالحكومة بالنسبة للبلاد هي القلب الذي يضخ دماء الحياة والنبض والحركة والوجود لكل
image
  أثير، مؤخرا، نقاش حول أحقية نواب الأمة في التعويضات عن فترة "العطالة" التي دامت لأزيد من ثلاثة أشهر. بين من اعتبرها سُحْتا، وأكْلًا للمال بالباطل، وسخرية بأقدار المغاربة، وتلكؤا بالتزام الحكومة بـ"قاعدة": "الأجر مقابل العمل" التي أصَّل لها السيد رئيس الحكومة من القرآن الكريم(!)، والتي بسببها اقتُطِعَت ملايين الدراهم من أجور العمال
image
لنحاول أن نتفق أولا على هذه البداهة الإنسانية: الزكاة التي تبقي على الغني غنيا والفقير فقيرا ليست بزكاة.. تصوري العميق أن الزكاة - كما هي مصرفة الآن - هي الآلية الدينية لتصريف استراتيجيا قريشية خطيرة.. عندما عادت قريش إلى القيادة مع عثمان/معاوية كان لابد من إعادة الأمجاد التاريخية.. أمجاد النهب والاحتكار.. كان يجب
back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 1211 | عرض: 31 - 40

أول الكلام