cron
image
"الاحلام هي الطريق الملكي للاشعور". هذه هي خلاصة دراسة عميقة لسيغموند فرويد عن الأحلام ضمنها كتابه القيم "تفسير الاحلام".ومنذ دشن فرويد الابحاث في هذا المجال شملت دراسات علم النفس مناحي أخرى كانت مهملة،كزلات اللسان مثلا، التي يمكن اعتبارهاهي الأخرى "طريقا ملكيا" لدراسة و تحليل بنية  للاشعور. ولعل هذا ما يعنيه المثل الدارج
image
"انني أكتب بدافع اليأس" غراهام غرين كنت جالسا في مقعدي بالحافلة، حين اندلع عراك بين شابين أحدهما يحمل قنينة تحت معطفه، كان مشهدا عنيفا وصادما للجميع بفعل عبارات السب والشتم المخجلة والعراك الحيواني الفظيع.. توقفت الحافلة.. كنت مضطرا للمغادرة مثل الكثيرين. الحقيقة انه فقط مشهد صغير من واقع معقد ومرير، في العقود الاخيرة ازداد منسوب العنف والاحباط
image
نحن في حالة إصغاء للواقع السياسي المغربي، وهو يئن بفعل ضربات قوية تحت الحزام، أكثر من خمسة شهور بلا مؤسسة تنفيذية، ومؤسسته التشريعية في حالة عطلة إلى أجل غير مسمى، فوضى وعربدة لا تقاس بميزان العقل ولا القيم أو الأخلاق، تأتي بعد كرنفال انتخابي فريد، لا يعبأ بحجم العازفين ولا المقاطعين ولا
image
ماذا يعني إعفاء بنكيران من مهمة تشكيل الحكومة المرتقبة؟ وهل يعتبر هذا الإعفاء ضروريا لإنهاء حالة "البلوكاج"؟. وما تداعيات إبعاد بنكيران على البيت الداخلي لحزب "العدالة والتنمية"؟. هذه الأسئلة تطرح نفسها بقوة في سياق القرار الذي أصدره الملك بإعفاء رئيس الحكومة المكلف من مهمته. هذا القرار يحمل كثيرا من الدلالات والمعاني، ويفتح الباب
image
في شهر مارس من سنة 2012 كتبتُ مقالا تحليليا حول مآل حكومة السيد بنكيران كانت هذه خلاصته: ”حتى ولو اتبع إسلاميو العدالة والتنمية ملّة المخزن، فإن هذا الأخير لن يرضى عنهم بعد سُكون عاصفة الربيع العربي، لكنه سيضطر للتنازل عن بعض المُسَكِّـنات لصالح حكومة بنكيران وسيقوم بتضخيمها تمويها للرأي العام؛ وبعد خروجها
image
بعد أكثر من خمسة أشهر على الانتخابات التشريعية لـ07 أكتوبر 2016، لا زالت المشاورات الحكومية تراوح مكانها، بعد أن أصر كل من طرفي المعادلة التفاوضية على مطالبه وشروطه، أخذا بعين الاعتبار الحسابات الخاصة والمنطلقات والمرجعيات والأهداف، في رؤيتهما للتشكيلة الحكومية المقبلة، وهو ما أوصل هذه المشاورات إلى ما سمي "بالبلوكاج"، مما حذا
image
أتحدى بنكيران أن يتحلى بالشجاعة، فيعقد ندوة صحافية، يدعو إليها الصحافة الوطنية والدولية باختلاف مشاربها ، يقدم فيها، من خلال تصريح صحافي، وجهة نظره حول أسباب فشله في تكوين الحكومة، ثم يضع نفسه رهن إشارة الصحافيين ويجيب عن أسئلتهم، مهما كانت مستفزة؛ كما أتحداه أن يقبل بالحضور في برنامج حواري مباشر للإجابة
image
 على مدى حوالي نصف سنة من تاريخ تكليفه بتشكيل حكومة جديدة، وبنكيران الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية"، المتصدر لنتائج تشريعيات السابع أكتوبر من السنة المنصرمة، يعيش أسوأ لحظات عمره ضاربا أخماسا لأسداس، دون أن تنفعه أساليب المكر والخديعة في إقناع حلفائه المفترضين بالانصياع لشروطه، مما أفقده صوابه وجعله يحول لسانه إلى كرباج
image
بغض النظر عن الدوافع التي أعاقت تأسيس الحكومة  برآسة السيد عبدالإله بنكيران فإن خمسة أشهر من مدة المشاورات الفاشلة جعلت العديد من المراقبين المحلين والدوليين وعموم المغاربة يتساءلون إلى أين يمضي المغرب بهذا البلوكاج  السياسي في وضع سوسواقتصادي وسياسي لا يحتمل وأمام جسامة  الإنتظارات والاكراهات التي تحاصر المغرب  ومنها من لا يحتمل
image
أثار بلاغ الديوان الملكي الذي تم بموجبه إعفاء السيد عبد الإله بنكيران من مهامه كرئيس حكومة معين من طرف الملك وفقا لمقتضيات الفقرة الأولى من الفصل 47 من الدستور الكثير من الجدل في الوسط السياسي والحزبي في المغرب. لكن عددا كبيرا من السياسيين والمحللين والمراقبين الذين يسوقون أنفسهم في الفضائيات وفي الصحافة الورقية
back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 1294 | عرض: 31 - 40

أول الكلام