cron
image
لا أظن أن أحدا سيعترض عن قولي إن الخمس سنوات المنتهية في ولاية السيد عبد الإله بنكيران هي الفترة الأكثر جدلا في تاريخ الحكومات المتعاقبة، ونحن هنا حين نتحدث عن الجدل لا نقصد غير الجدل، مادامت هناك فترات وحكومات من تاريخ المغرب السياسي ظلت محفورة ومرجعا يؤرخ به بالقول قبل وبعد. ولكن
image
لقد قلنا دائما إنّ معضلة الإسلام السياسي هي حنينه الدائم إلى الاستبداد الشرقي ورغبته في استعادته، رغم كل المكتسبات الديمقراطية لعصرنا، ورغم المتغيرات التي طرأت على واقع المسلمين، ورغم كل المآسي التي تسبب فيها نموذج الدولة الدينية الذي عرفه  المسلمون عبر تاريخهم الطويل. كان تاريخ العثمانيين فيلم رعب حقيقي، وكابوسا جاثما على صدر الكثير
image
كلما عاد الملك من جولاته الإفريقية الى ارض الوطن إلا  وكثرت التحليلات حول مستقبل مفاوضات تشكيل الحكومة التي استغرقت ستة أشهر دون ان يصل رئيس الحكومة المعين إلى تكوين أغلبية تسمح له بانهاء حالة "البلوكاج"  السياسي  في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الحكومات المغربية!!! لم يعد اليوم من خيار أمام رئيس
image
قرر قاضي التحقيق في فرنسا توجيه لائحة اتهام إلى مرشح اليمين الفرنسي للرئاسيات فرانسوا فيون، وذلك على أساس عدة تهم من بينها "اختلاس أموال عامة"، و"التواطؤ والإساءة لممتلكات عامة"، و"انتهاك متطلبات الهيئة العليا للشفافية في الحياة العامة"، وكلها تهم قد تؤدي بصاحبها إلى السجن في حالة الإدانة. ما جريرة فرانسوا فيون؟ منذ إعلانه
image
في أحد الأيام، تناقشت في السياسية مع صديقة عزيزة على نفسي، كأغلب المغاربة تكره السياسة والسياسيين. أبدت صديقتي استغرابا وامتعاضا ممزوجا بالاستنكار والعتاب كأنها لا تنتظر من شخص مثلي أن يتفوه بمثل هذه الحماقات. فقد قلت لها إن الأحزاب المغربية لها دور كبير في الحفاظ على استقرار المجتمع، يصعب على العامة أن
image
في عمق الذوات العاقلة الملتزمة الصائغة للقوانين البشرية دون الطبيعية تقبع ذات عفوية طفولية لا تعترف بالأعراف والقوانين الوضعية، وتنأى بنفسها عن المنزلقات الواصمة والسلبية، لتقول في صرخة وجودية انفرادية في الغالب هذه أنا وكما أريد أنا فلن أجاملكِ أنا..أناتي أنت وأنت أنا. تتمرد تلك الطفلة المحشوة بالعبث في كل الأوقات لتصرخ بملء
image
يوما عن يوم يتأكد غباء الإنسان وذكاء الآلة عندما تخرج الأمور عن سيطرة العقل وتصير النزوات والرغبات البشرية هي المتحكمة في زمام هذه الأرض... بتصفح موقع ويكيليكس وآخر تسريبات المغضوب عليه "جوليان أسانج" ومتابعة الأخبار المنشورة والمبثوثة عبر وسائل الإعلام يوم الخميس 9 مارس مثلاً، يتبين أن أي يوم عادي جدا يحمل إلينا
image
هل كان بوسع أي أحد أن يتنبأ بما يجري في الساحة السياسية ببلادنا بعد محطة 07 أكتوبر؟، وهل كان يتصور أي محلل سياسي مشهدا مماثلا لما يجري بعد تعطل تشكيل الحكومة لما يزيد عن الخمسة أشهر؟ وحري بالذكر أنه في زحمة الاستهلاك الإعلامي المتضخم لما بات يعرف بـ"البلوكاج الحكومي" تناسلت القراءات لتستقر في
image
«الإسلام السياسي» الذي أثبتت قياداته ورؤوسه في كثير من البلدان العربية والإسلامية، خاصة بعد الربيع العربي المجهض، أنها عاجزة عن تدبير الشأن السياسي وعن الوفاء بانتظارات المواطنين الاجتماعية والتعليمية والصحية أو حتى عن العيش في أمن وسلام مع باقي الفرقاء داخل الوطن الواحد، حيث كل ما تتقنه وتصر عليه رفع الشعارات البراقة
image
يبدو أن رئيس الحكومة المعين، السيد عبد الإله بنكيران، لم يستوعب بعد (رغم ترؤسه للحكومة لمدة خمس سنوات ومرور أكثر من خمسة شهور على تعيينه رئيسا للحكومة، مباشرة بعد ظهور نتائج الانتخابات التشريعية لـ 7 أكتوبر 2016) الفرق بين رئيس الحكومة ورئيس الحزب. وهذا أمر مخجل حقا ويسيء لصورة مؤسسة رئاسة الحكومة. فهو
back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 1294 | عرض: 41 - 50

أول الكلام