cron
image
تواجه إسبانيا في القادم من الأيام، وإلى أجل غير معلوم، امتحانا ديمقراطياصعبا وتحديا سياسيا غير محسوب العواقب، هوالأل من نوعه خلال العهد الديمقراطي،وذلك بعد تبني كل من الحكومة والبرلمان الكطالونيين (Generalitat) ، بطريقة أحادية، خيار الاستفتاء الشعبي حول استقلال إقليم كاطالونيا عن الدولة الإسبانية. ولقد حددت الحكومةالمستقلةالكطالونية تاريخ الفاتح من أكتوبر القادم
image
تابعنا جميعا مايمكن تسميته تجاوزا "بفوبيا استفتاء إقليم كردستان"، و ماصاحبه من ردود أفعال متباينة من قبل المنتظم الدولي، و دول الجوار و الجامعة العربية وغيرها ، و ما دفعني لكتابة هذا المقال، هو تصاعد وثيرة الخطاب "العنصري" و"العدائي" من طرف بعض قادة و صناع الرأي ب"إقليم كردستان"  وببلدان الجوار العربي والإسلامي... مبدئيا،
image
 اتنقلنا من زمن المقاربة التربوية التي تستثمر كل الموارد البيداغوجيا والديداكتيكية في إصلاح التعليم ببلادنا، رغم ما شاب ذلك من اختلالات بنيوية  لازالت عالقة، إلى المقاربة الأمنية التي تستنفر كل القرارات والتوصيات السلطوية  بشكل وقح والسافر وعدواني.. ومعلوم أن هذه المقاربة الاختزالية هي محدودة جدا، ولا يمكنها سوى أن تفرض الإذعان والطاعة
image
 يترك المناخ الذي يعيش فيه الناس تأثيره على حياتهم، فكلما كانت الظروف المعيشية مثالية، كلما تحققت الشروط الصحية التي تكفل استمرار الحياة. فالرياح والطقس والشمس لها تأثير مباشر على الحصول على المياه الصالحة للشرب والغذاء الكافي والهواء النقي.  وبما أن الدول الفقيرة ليس باستطاعتها تغطية النفقات الباهضة لأنظمة صحية فعالة ولا توجد فيها
image
لم يعد من الممكن، التغاضي عن إثارة إشكالية، ضلوع مجموعة من المواطنين المغاربة في تنفيذ عمليات إرهابية، في العديد من مناطق العالم، وهو أمر ازداد حدة مع دخول منابر إعلامية دولية وازنة، على خط اتهامات للمغرب، كتربة خصبة لتصدير الإرهابيين، خصوصا في ظل الأحداث الدموية الأخيرة التي وقعت في إسبانيا، حيث كشفت
image
وخسر قتلته، وخسئ جلادوه، وخاب خونة مصر الذين سطوا على إرادة الشعب المصري واغتصبوا كلمته، ووضعوا شرفاءه ونزهاءه والمخلصين من قادته ورواده في أغلال السجون. ولم تستحيي ضمائرهم، وهم الفاقدون للضمير، أن تمتد أيديهم إلى واحد من أشرف المناضلين في مصر من أجل مصر وشعب مصر، وقد بلغ من العمر عتيا، واحترق جسده
image
تختلط في أفهام الناس المفاهيم أعلاه، فيستعملونها في اتجاهات مختلفة ولأغراض ومرام متباينة، وذلك حسب السياق والمواقف والمصالح وموازين القوى والعوامل المتحكمة في الفرقاء والفاعلين الرئيسيين في الساحة السياسية والثقافية. غير أن هذا الخلط لا يعني تغير تلك المفاهيم أو التباسها في حد ذاتها، بل يعني أساسا أن المعجم السياسي يتأثر بالسياقات
image
صار من المؤكد أن شبكة الإنترنت في نسخته الثانية 0.2 web قد أثرت كثيرا وعميقا في دلالات عديد من المفاهيم والقيم الإنسانية لعل أهمها جميعا قيمة التواصل حيث أدى الإنترنت إلى تذليل إكراهات العلاقات التخاطبية بين أفراد المجتمع فيما بينهم وبين هؤلاء الأفراد والمؤسسات في المكان والزمان على حد سواء . فلم يعد
image
في الظروف الراهنة التي تعيشها فرنسا على وجه الخصوص، وأوربا على وجه العموم مع ما يُسمّى «بمواجهة الإرهاب»، والأوضاع القلقة والصّعبة التي أصبح يعيش في كنفها  المغتربون والمسلمون المُقيمون أو المُجنّسون بشكل عام، سواء في فرنسا أو في سائر بلدان القارة العجوز، حريّ بنا، وخليق بنا أن نعود إلى كتاب كبير كان
image
ردَ وزير الفلاحة والصيد البحري والمياه والغابات ومحاربة التصحر "عبد العزيز أخنوش" يوم الخميس 22 شتنبر 2017 على القضية التي شغلت المغاربة، تعفن أضاحي العيد، ونسجل أنه يوم أسود نسبة للخميس الاسود 24 أكتوبر 1929 ذكرى انهيار أسهم البورصة العالمية"وول ستريت"، ويمكن اعتباره يوم انهيار القيم والمبادئ وخلق مبررات وأعذار للمتورطين في
back 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 next last المجموع: 1927 | عرض: 71 - 80

أول الكلام